Header Slideshow

- المحافظة على الأصالة والهــوية الثقافية والرياضية لأبناء المنطقـــة وصون التراث الثقافي.

- إتاحة الفرصة للعلماء والباحثين لإجراء الدراسات الميدانية.

- تعد المحمية الأولى من نوعها عالميا لصيد الحبارى بالطرق التقليدية.

- العمل على استدامة البيئة المحلية ونقلها للأجيال القادمة.

- السعي إلى جعل أبوظبي الوجهة الأساسية والأهم على المستويين العالمي والإقليمي في مجال البيزرة والصيد المستدام بالصقور بالطرق التقليدية مع الحرص على استدامة الطرائد.

- يُعدّ صيد طائر الحبارى في البرية غير قانوني، لذا يتم توفيره بشكل قانوني من مراكز الإكثار ضمن إطار مُعتمد ومُنظم يضمن الإقبال عليه من قبل الصقارين، وبما يُغني عن عقبات الصيد خارج الدولة.

- تعريف الزائرين بتراث الآباء والأجداد من حيث الأدوار التي تقوم بها المحمية في تعزيز الوعي البيئي لدى مرتادي المحمية.

- إكثار الحبارى وإطلاق الصقور بالبرية. تدعم المحمية الصيد بالصقور باعتبار الصقارة إرثاً ثقافيا مهما وقيمة معنوية كبيرة وجزءاً لا يتجزأً من الهوية الوطنية والتراث الإماراتي.

- إتاحة المجال للصقارين لممارسة هذه الهواية الأصيلة داخل الدولة ضمن إطار الصيد المستدام وتماشياً مع قانون الصيد في إمارة أبوظبي.

- تعمل المحمية وفق إطار من الاستدامة البيئية من خلال الحفاظ على التوازن البيئي، وصون الكائنات النادرة من التعرض إلى خطر الإنقراض، وإلى جانب حماية وتنوع الأنواع الحيوانية والنباتية ذات القيمة الإقتصادية الفعلية أو المحتملة، وإتاحة الفرصة للعلماء والباحثين لإجراء الدراسات الميدانية،

- مع تعزيز الوعي البيئي لدى مرتادي المحميات من خلال الأنشطة المختلفة التي تقوم بها.

- كما تقدم المحمية تعريفاً للزائرين بتراث الآباء والأجداد فهي تعد متحفاً حياً للمحافظة على الأصالة والهوية الثقافية من خلال إبراز الهوايات والتقاليد في الصيد والطعام والترفيه وغيرها، وهو ما يدفع بدوره نحو تنشيط حركة السياحة البيئية في الدولة، والتي تعد مصدراً كبيراً للدخل في دول عدة حول العالم.

Promoted: 
No

مبادرة من:

بدعم من: